موضوع مميز عالمي الافتراضي (1 زائر)

× A L M A

Gabriel, he had no one that he could talk to
فريق المجلة
المميزين ~
إنضم
2 يونيو 2018
المشاركات
2,968
مستوى التفاعل
11,528
النقاط
430
الإقامة
تما
الجنس
أنثى
توناتي
20
متواجد حاليا
[TBL=https://akphoto1.ask.fm/028/364/569/-189996976-1t2egtg-5ob9cek11et7crf/original/avatar.jpg]

















عالمي الافتراضي
[/TBL][TBL=https://i.ebayimg.com/images/g/~uoAAOSwFAZTrfdc/s-l300.jpg]



مرحبا يا أصدقاء ق1
أنا لم أكتب شيئا منذ مدة مع أن أفكاري لا زالت غزيرة هف33
حسنا هذه قصة بعبرة، و أعتقدها عبرة تهمكم كأوتاكو (أو كيبوبيين) ش2
لأنها جولة، جولة في نفسيتي..
أتمنى أن تعجبكم ضض1

■□■□■□■
أفتح حاسوبي، أشاهد الأنمي المفضل عندي، انظروا كيف يتطايرون بأتراسهم الثلاثية الأبعاد، يجتثون أعناق تلك المخلوقات المخيفة.. اه.. فقط لو كنت معهم.. هناك.. أقاتل إلى جانبهم.. أريد دخول الحاسوب.. لأنتمي إلى ذاك العالم.
في الحقيقة، هذه ليست أمنيتي وحدي، هناك العديد من الأشخاص، يتمنون فعلها.. العيش في العالم الافتراضي الحاسوبي.
سأحكي لكم قصتي، و كيف تمكنت من تحقيق حلمي، ذاك الحلم الذي يبدو مستحيلا.. لكن، هل كان ذاك حلمي حقا؟
بعد سنوات من العيش في هذا العالم، أصبح الأمر رتيبا، مملا بشكل لا يصدق، متى سيأتي ذاك الحدث الذي سيقلب حياتي رأسا على عقب؟ أنا أنتظره منذ سنوات.
انطويت و انزويت، في ركن غرفتي، صرت ألجأ إلى الخيال، من أنمي إلى آخر، عشت حيوات عديدة ضاعت بينها حياتي، لم أعد أعرف من أنا حقا.
تغيرت معاملة جميع من في المنزل لي، هل أعتبره دلالا أم شفقة؟ لا أعلم، لا ينفكون يسألونني، لم تغيرت؟ عندها أستاء و أتهرب من الإجابة لأنني بنفسي لا أعلم لم يرونني بشكل مختلف، إذ بالنسبة لي، أنا هي أنا.. دائما.
حسنا، أعلم أنني قد صرت قليلة الحديث، باردة المشاعر، قليلة الأكل، نادرا ما أضحك و أجلس مع الآخرين، لقد أصبح الوضع مرعبا لهم، أصبحت أكره الخروج من المنزل، أتجنب هواياتي، أصابني الأرق، و صرت أمقت القراءة التي كانت جوهر روحي، ليس لأنني أكرهها حقا، بل لأنني لم أعد أستطيع التركيز عليها، صرت أهرب منها لأنني أكره أن أعترف بأنني لا أستطيع الاستمتاع بها كما كنت أفعل.. هذا أشبه بالهروب من الحقيقة المؤلمة..
كل ما كنت أتمنى فعله في هذه الحياة هو الدخول إلى ذاك العالم.. الذي لا نهاية له.
و ذات يوم، لا أعلم كيف، تحققت أمنيتي، كنت أشاهدهم و في قلبي سيل جارف من المشاعر، تلك المشاعر تحولت إلى كهرباء، أجل! كهرباء!
فقدت وعيي.
استيقظت لأجد نفسي في مكان ضبابي، فتحت عيني لأرى أحدهم يقف أمامي مواجها إياي بظهره، كان يلوح بنصل حاد فاقدا الأمل..
تشوش عقلي، فتحت فمي بعد عناء لأقول : " - أين؟ أين أنا؟ "
استدار إلي ذاك الشاب.
دب الرعب في أوصالي.. لقد كان وجهه ينم عن كل ما في هذا العالم من آثام، كان متألما، مصابا، متعبا.
صرخ في وجهي قائلا : " - اهربي! "
لا زلت متفاجئة، لم أستطع تحريك شفتي، قال الشاب من جديد : "- اهر..."
لكن مخلوقا عملاقا قد حمله.. و هو يبتسم بشكل مقرف، ثم قطعه إلى أشلاء.
لقد تم التهامه، فاختلط دم الفخر بعرق الرجولة..
فجأة، تذكرت مشهدا مشابها، أنا بلا ريب، في ذاك الأنمي، حسنا، لقد كان ذلك واضحا، فقد كنت أرتدي زيهم الموحد.. جناحا الحرية.. البعثات الاستكشافية.. إنه كابوس بلا شك!
بينما سرحت في هذه الأفكار، تذكرت فجأة ذاك العملاق المبتسم، الذي التهم ذاك الشاب أمامي مباشرة، لقد كان يرمقني بنظرات ثابتة، خالية من المشاعر، و كأنه إنسان ثمل لا عقل لديه..
و بينما هو يقترب مني، و أنا أعلم تماما ما سيحدث لي.. أغمضت عيني أنتظر مصيري..
فتحت عيني، و وجدتني في سفينة، رائحة البحر المالح لا زالت تحول في خلدي، لمحت ذاك القرصان النهم الغبي، و من غيره؟ صاحب قبعة القش..
صرخ أحدهم : " - أوووووي! نامي! هل اقتربنا؟ "
كنت أتأمل ما يحدث، و مع تزايد كلمات تشبه هذه، أدركت أنهم يتحدثون معي..
قال شخص بشعر أخضر : "- كسو.. تلك المرأة اللعينة!"
بقيت أنظر إليهم، مشدوهة، بالتفكير في الأمر، ألم يكن هذا حلم حياتي؟ أن أعيش هذه الحياة؟ لم أشعر بالخوف الآن؟
بدأ الجميع يحدثونني بكلمات لم أفهمها، لقد كنت أفكر في كيفية الخروج من هذا المأزق..
أغمضت عيني من جديد..
فتحتهما..
كانت الأجواء ألطف هذه المرة، أرتدي تنورة قصيرة، بذلة مدرسية، موسيقى تصويرية هادئة، ثانوية بهيجة، نظرت عبر النافذة، يبدو هذا أفضل مما سبق، لا خطر محدق، لا أناس غريبين.. عالم مثالي.. أنمي شوجو مدرسي رومنسي كوميدي.. مشاكل مراهقين.. لا مخلوقات قاتلة..
تقدم إلي شاب، لا أعلم إذا كانت كلمة "وسيم" مناسبة له، لأنه قد كان رسمة بعد كل شيء، وقف أمامي و احمر وجهه، نظر إلي بإحراج شديد، بعد ذلك التقط أنفاسه و قال : " - إنابا-سان.. أنا معجب بك منذ وقت طويل.. هل تقبلين بمواعدتي؟"
لحظة.. ماذااااااااا؟!
كلا.. كيف يفترض بي التصرف الآن؟ أنا حتى لا أعلم من إنابا هذه؟ فما بالك بالشاب؟
نظر إلي نظرة منكسرة نظرا لتأخر إجابتي، فقال : "- ألا تريدين ذلك؟ يبدو أن الشائعات حولك أنت و تاداشي صحيحة بعد كل شيء!"
من.. هو.. تا.. دا.. شي.. بحق.. الجحيم؟
إشاعات؟ يفترض أن أكون بعيدة عن المشاكل!
لحظة، ألم تكون حياتي الأصلية الخالية من المشاكل هي التي هربت منها؟ لماذا لا أريد البقاء هنا، لقد وجدت أخيرا حدثا مثيرا للاهتمام؟
لكن لحظة،
طوال عمري.. أحببت الجميع.. و كرهت الجميع.. عشت لحظات سعيدة.. و أخرى مؤلمة.. تم مدحي.. و تمت إهانتي..
حسنا.. أعتقد أن حياتي لم تكن بذاك الهدوء الذي بدت عليه.
أغمضت عيني، ألم ينجح هذا في المرتين السابقتين؟ في المرة الأولى.. رأيت الشاب المتألم فأردت لقاء أناس سعداء، فانتقلت إلى العالم الثاني، بعد ذلك، عندما رأيت بلاهة أولئك الأشخاص، تمنيت عالما متكافئا، فانتقلت إلى العالم الثالث، الآن.. أنا أتمنى بشدة.. عالمي أنا!
فتحت عيني في ظل هذه المشاعر، فوجدت نفسي في غرفتي، و كأن شيئا لم يكن.
سمعت طرقا على الباب فمسحت دموعي، ظهرت أمي عند العتبة و قالت : "- على الأقل كلي شيئا اليوم.."
قلت بابتسامة عريضة : "- أنا قادمة.."
اتسعت عينا أمي و ظهرت البهجة عليها و قالت بحماس : "- هيا.. هيا.."
و لأول مرة بعد سنوات، تكلمت مع الجميع و استمتعت معهم، قد يبدو الأمر غريبا، لكنني قد اكتشفت أن لدي أخا صغيرا، لقد كنت نادرا ما أراه لدرجة جعلتني أنسى وجوده، و أختي قد تخرجت من الثانوية، اكتشفت كم أن عائلتي أناس طيبون، لقد كنت حمقاء، لدي حياة مليئة بكل المشاعر التي أريد، لكنني فضلت حياة غيري، حياة زائفة ليس لها وجود أساسا..
■نصيحة إلى كل أوتاكو■
مهما بلغت درجة حبك للأنمي، لا تجعله يسيطر على حياتك بالكامل، أنت لديك حياة خاصة أيضا، انظر إلى الجانب المشرق، قد تشعر بالاكتئاب تماما كما حدث لي، لكن لا تيأس، إذا أمعنت النظر في حياتك ستدرك كم أنها جميلة، من الجيد أن تعيش جو الأنمي، أن تراودك مشاعر و أنت تشاهده، لكن إياك و أن تنجرف مع تلك المشاعر.
أنا لا أقول هذا الكلام، لأنني أريد أن ألعب دور الحكيم، لقد كنت يوما ما هكذا، و لو قال أحدهم لي هذه الكلمات، لأنقذني من تلك البئر العميقة، لا أريد أن يتكرر نفس الأمر مع غيري.
و ختاما، هذه القصة ليست من وحي الخيال، و هي ليست حلما و لا كابوسا و تهيؤات، إنها حقيقية، لقد عشتها بحذافيرها، و صدقوني.. لن تحبوا عيش هذه التجربة.




نهاية القصة، لكنها بداية التغيير





[/TBL]
 

The Nun

لحم الأطفال وجبتي المفضلة “ψ(`O´)ψ
عضوية التون ~
فريق المجلة
إنضم
4 مايو 2013
المشاركات
1,380
مستوى التفاعل
3,592
النقاط
449
الإقامة
تحت سريرك .. طبعا انا هو الوحش الذي يختبئ هناك
الجنس
أنثى
توناتي
70
غير متواجد
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اتمناك الآن أفضل من أي وقت مضى

يعحبني اسلوبك دوما
سلس ، متتابع ، منظم، نظيف و يشد للمتابعة دوما

ق1

الواقع لو أردت الحقيقة يعني
أفضل العالم الإفتراضي
هته الحالة التي تحدثت عنها عشتها في طفولتي
كنت أعتقد الأنمي حقيقي و كنت أعيش حالة هستيرية لكنها كانت اوقاتا ممتعة جدا
أتمنى انني بقيت على غباء و سذاجة الطفولة

الشخصية التي تحدثت عنها هنا - أو أنت على كل حال- لابد أنها لاقت من محيطها ردعا و شرا
لما كانت لجأت لعالم خيالي
ونفرت من الواقع

سعيدة بتلك النهاية اللطيفة حيث شعرت بقيمة حياتها و أهلها
وعادت للواقع حيث تنتمي

لكن أنا صراحة كنت أفضل لو بقيت هناك
ولو كان بامكاني فعليا أن انتقل شعوريا و حسيا و روحيا لعالم افتراضي ه1

لا يستهويني الواقع ضف1
اعتقدني سأكون اكثر ظرافة لو كنت شخصية أنمي ه1


في نهاية أشكرك لقصتك و أهنئك لموهبتك
تقبلي ودي و مروري ق1

جوجو1








.
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

ايدا-تشان

مشرفة سابقة
المميزين ~
إنضم
31 مارس 2016
المشاركات
1,044
مستوى التفاعل
862
النقاط
160
الإقامة
السعودية
الجنس
أنثى
توناتي
35
متواجد حاليا
السلام عليكم
كيف حالك
قصة رائعة
احببت القصة جدا
واسلوبك رائع


صحيح يجب ان تعيش ب الواقع وتتقبل حياتك حتى لو لم تعجبك لنها ب التكيد افضل من حياة شخص اخر حتى لو لم تلاحظ هذا وتعتقد ان حياتك ممله وسخيفة وليس فيها شئ مميز ب التكيد فيها شئ مميز ويتمنى غيرك انه موجود لدية على سبيل المثال صحة/اهل/امان
وغيرها الكثير جدا كلها ربما نشعر انها سخيفة لكن هناك الكثير من المرضى والايتام والذين يعيشو بحرب او بمكان ليس امن
لذالك يجب ان تتقبل حياتك وتحمد الله على كل شئ لديك
فى انتظار المزيد من ابداعك وقصصك المميزة
مع السلامة
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

× A L M A

Gabriel, he had no one that he could talk to
فريق المجلة
المميزين ~
إنضم
2 يونيو 2018
المشاركات
2,968
مستوى التفاعل
11,528
النقاط
430
الإقامة
تما
الجنس
أنثى
توناتي
20
متواجد حاليا
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اتمناك الآن أفضل من أي وقت مضى

يعحبني اسلوبك دوما
سلس ، متتابع ، منظم، نظيف و يشد للمتابعة دوما

ق1

الواقع لو أردت الحقيقة يعني
أفضل العالم الإفتراضي
هته الحالة التي تحدثت عنها عشتها في طفولتي
كنت أعتقد الأنمي حقيقي و كنت أعيش حالة هستيرية لكنها كانت اوقاتا ممتعة جدا
أتمنى انني بقيت على غباء و سذاجة الطفولة

الشخصية التي تحدثت عنها هنا - أو أنت على كل حال- لابد أنها لاقت من محيطها ردعا و شرا
لما كانت لجأت لعالم خيالي
ونفرت من الواقع

سعيدة بتلك النهاية اللطيفة حيث شعرت بقيمة حياتها و أهلها
وعادت للواقع حيث تنتمي

لكن أنا صراحة كنت أفضل لو بقيت هناك
ولو كان بامكاني فعليا أن انتقل شعوريا و حسيا و روحيا لعالم افتراضي ه1

لا يستهويني الواقع ضف1
اعتقدني سأكون اكثر ظرافة لو كنت شخصية أنمي ه1


في نهاية أشكرك لقصتك و أهنئك لموهبتك
تقبلي ودي و مروري ق1

جوجو1








.
مرحبا دونت غيت.. >> فلنبقها نيرفانا اختصارا ضض1
سعيدة بمرورك على القصة ق1
حسنا لكل شخص رأيه (كان هذا غير متوقع ضض1)
حتى أنا عانيت من هذا، و كما قلت : القصة ليست خيالية غ8
الاكتئاب يصيب الأوتاكو بشكل كبير، يعني مضاعفات انتهاء الأنمي المفضل، توقف الأنمي، موت شخصية ما، زواج الشخصية المفضلة، ربما لا يحدث هذا في العالم العربي بكثرة، لكنه رائج في اليابان بكا2
حسنا يكفي أن تتخيلي نفسك في مواجهة عملاق من هجوم العمالقة، أو غول من طوكيو غول، أو شينيغامي من ديث نوت، لتدركي أن عالم الأنمي ليس للبشر بك1
لكنك دائما تتميزين بانفراد أسلوبك، أنت مختلفة (و مدونتك رهيبة الصراحة ضض1)
لهذا أعتقد أنك ستستمتعين مع العمالقة (مثل هانجي ه1)
ختاما، و بعد هذه المحاضرة الغبية التي كتبتها و أنا على وشك النوم لكنني أماطل لأنني أخاف الأشباح، و لا زلت أكتب على الرغم من أنني يجب أن أكون قد انتهيت لكنني لا زلت مصرة على الاستمرار في هذا الهذيان الأحمق..
ستوب شكو00
شكرا على ردك و سعيدة لأن أسلوبي يعجبك ق1
أراك لاحقا و دمت سالمة
رك2
 

× A L M A

Gabriel, he had no one that he could talk to
فريق المجلة
المميزين ~
إنضم
2 يونيو 2018
المشاركات
2,968
مستوى التفاعل
11,528
النقاط
430
الإقامة
تما
الجنس
أنثى
توناتي
20
متواجد حاليا
السلام عليكم
كيف حالك
قصة رائعة
احببت القصة جدا
واسلوبك رائع


صحيح يجب ان تعيش ب الواقع وتتقبل حياتك حتى لو لم تعجبك لنها ب التكيد افضل من حياة شخص اخر حتى لو لم تلاحظ هذا وتعتقد ان حياتك ممله وسخيفة وليس فيها شئ مميز ب التكيد فيها شئ مميز ويتمنى غيرك انه موجود لدية على سبيل المثال صحة/اهل/امان
وغيرها الكثير جدا كلها ربما نشعر انها سخيفة لكن هناك الكثير من المرضى والايتام والذين يعيشو بحرب او بمكان ليس امن
لذالك يجب ان تتقبل حياتك وتحمد الله على كل شئ لديك
فى انتظار المزيد من ابداعك وقصصك المميزة
مع السلامة
هاي إيدا-تشوااااان بندو1 (مثل سانجيضض1)
كيف الحال؟ ض1
واو، شكرا على مرورك ق1
صحيح أن حياة كل شخص قد وضعت لتكون مناسبة له، فالابتلاءات تختلف لكن هدفها واحد نص1
سعيدة لأن قصتي قد نالت إعجابك اوك1
و أتمنى أن أبقى عند حسن ظنك ر2
دمت سالمة
با33
 

Beilin:)

~ Mayar ~
الاعضاء ~
إنضم
16 يونيو 2018
المشاركات
199
مستوى التفاعل
773
النقاط
55
الجنس
أنثى
غير متواجد
هايي هايبرا ميانوق2
كيف حالك؟
قبل مادخل في تفاصيل القصة بدي اهنيك على ترشيحك للاشراف على هذا القسم المميزحبي8>> لمحتها في اخر ثانيههئ6 عقبال متوصلي للقمه حبيبتياموا2
وكمان اسفه لاني اتاخرت بالرد بس قريت القصه وبعدين نمت

هلا المهمض1
مع كل قصه بتكتبيها بزداد حبي وتشويقي لقصص اكثر من ابداعاتكحبي90.. كلمة مبدعه قليله عليكياموا2
حبيت طريقة سردك ودخلت جوا الاحداثبو33.. بس وانا مندمجه مع القصه لقيت انها خلصتياو33
ما عشت حاله مشابهه لهاي من قبل>> ما كنت تابع الانمي او المسلسلات كثير بس اتمنيت تصيبني لاتعلم درس منيحهم1
انا ما بتابع الانمي كثير بس اخذت الفكره بمنظور مختلف وهو:- كاشخاص يعيشون حياة نظنها افضل من حياتنا وعندما نتمناها ونعيش بداخلها نحد ان حياتنا افضل واننا مستحيل ان نمل منهاق00
احببت طريقة ختمك للموضوعق6

وفي الاخير حابه قلك انو قصتك روعه ومؤثره كمانشش7
ابهرينا بابداعاتك دايماق88
بشوفك بعدينباي4
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

هيجيكاتا

الاعضاء ~
إنضم
6 فبراير 2017
المشاركات
49
مستوى التفاعل
110
النقاط
35
الجنس
ذكر
غير متواجد
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك أختي هايبارا ميانو؟!..آمل أن تكوني في تمام الصحة والعافية ^^.

قصتك جميلة والأجمل منها هو تلك الأنامل التي خطت هذه الخطوط ولوت أعناقها حتى تشكل فيها كلمات محملة بكم من المشاعر الذي يكتنفها الصدق في النصح للخلاص من أسرِ هذا الفيروس إن صح التعبير ..فلابد من مصل النصيحة حتى نتخلص منه ولا شك أن المصل لايستخرج إلا ممن أصيب بهذا الفيروس ..وهاأنت تؤكدين صحة هذه المعلومة بكلماتك الصادقة والمؤثرة فلايمكن أن يعالج اشخاص كهؤلاء إلا أناس قد وقعوا في نفس الهوة لكنهم إستطاعوا الخروج منها ((في الحقيقة يمكن.. لكن يجب أن يكون الشخص لديه قدرة على تقمص أوضاعهم حتى يفهم مشاعرهم فبتالي يستطيع إقناعهم بخطأهم ..لكن نادرا مانجد هكذا اشخاص ><"..لذا دائما نستعين بعد الله بأناس قد خاضوا التجربة ^^" )) ..على كل حال أعجبتني القصة وأسلوب السرد الخفيف على ملكة الفهم فلم أشعر بتكلف حينما كنت أقرأ لك ..

وهنا سأضع بعض الإقتباسات التي تلألأت في مقلتاي..

عشت حيوات عديدة ضاعت بينها حياتي، لم أعد أعرف من أنا حقا.

لاتتصورين كم أعجبني أسلوب صياغتك لهذه العبارة بالذات ..إستطعتي أن تهزي أوتار مشاعري بها .

فاختلط دم الفخر بعرق الرجولة..

في هذه العبارة توجد ثلاثة عوامل أستطعتي أن توالفيها بإحكام وإتقان وأعني بها الخيال وإنتقاءك للكلمات و صياغتك لهما فيها .

فتحت عيني لأرى أحدهم يقف أمامي مواجها إياي بظهره

لايستطيع معرفة حبكة هذه الصياغة ومعرفة صعوبة صياغتها أيضا إلا أنامل قد جربت الكتابة .

فتحت عيني، و وجدتني في سفينة، رائحة البحر المالح لا زالت تحول في خلدي،

بداية موفقة في السرد من حيث الإنتقال من عالم إلى آخر ..فلم تتعجلي في إيصال المشهد للمتلقي لتجعلي قبعة القش يظهر لك بعد أن فتحتي عينيك أعني أنك كنتي تتريثين فيه بواسطة بعض الإضافات الجميلة دون مماطلة ..أعجبني هذا كثيرا ^^.

وصدقيني يوجد مشاهد غيرها.. لكنني سأطيل الحديث إن ظللت أذكر الأخريات ><" .

وفي الختام بالفعل شعرت بمعاناتك لكن العبرة في النهاية السعيدة التي غمرتني بالسعادة ^-^.. وآمل أن تنتهي قصة كل أوتاكو كنهايتك..وأن يستنصحوا من خلال هذه التجربة فكما تقول الحكمة "إسأل مجرب ولاتسأل طبيب" .لذا آمل أن يحالفهم الحظ ويقودهم إلى هذه القصة حتى يتعظوا منها ^^.
وأعتذر على الإطالة (بالرغم أنني حاولت أن أوجز قدر ماأستطيع ><" )
وشكرا ~
 
التعديل الأخير:

× A L M A

Gabriel, he had no one that he could talk to
فريق المجلة
المميزين ~
إنضم
2 يونيو 2018
المشاركات
2,968
مستوى التفاعل
11,528
النقاط
430
الإقامة
تما
الجنس
أنثى
توناتي
20
متواجد حاليا
هايي هايبرا ميانوق2
كيف حالك؟
قبل مادخل في تفاصيل القصة بدي اهنيك على ترشيحك للاشراف على هذا القسم المميزحبي8>> لمحتها في اخر ثانيههئ6 عقبال متوصلي للقمه حبيبتياموا2
وكمان اسفه لاني اتاخرت بالرد بس قريت القصه وبعدين نمت

هلا المهمض1
مع كل قصه بتكتبيها بزداد حبي وتشويقي لقصص اكثر من ابداعاتكحبي90.. كلمة مبدعه قليله عليكياموا2
حبيت طريقة سردك ودخلت جوا الاحداثبو33.. بس وانا مندمجه مع القصه لقيت انها خلصتياو33
ما عشت حاله مشابهه لهاي من قبل>> ما كنت تابع الانمي او المسلسلات كثير بس اتمنيت تصيبني لاتعلم درس منيحهم1
انا ما بتابع الانمي كثير بس اخذت الفكره بمنظور مختلف وهو:- كاشخاص يعيشون حياة نظنها افضل من حياتنا وعندما نتمناها ونعيش بداخلها نحد ان حياتنا افضل واننا مستحيل ان نمل منهاق00
احببت طريقة ختمك للموضوعق6

وفي الاخير حابه قلك انو قصتك روعه ومؤثره كمانشش7
ابهرينا بابداعاتك دايماق88
بشوفك بعدينباي4
مرحبا بيلين ش2
كيف الحال؟ هيهي12
الله يبارك فيك ق1 (خجلتوني خ1)
حسنا، على الأقل وصلتك عبرة القصة، حتى و لو لم تكن بذاك الشكل الخاص الذي خططت له، لكنه نفس المفهوم ف9
الفقير يتمنى مال الغني، و الغني يتمنى سعادة الفقير، العازب يتمنى راحة الزواج، و المتزوج يتمنى حرية العزوبية، المريض يتمنى الصحة، و المعافى يتمنى الموت، هذه هي الحياة.. كلها أقدار.. عا4
حسنا سعيدة لأن قصتي قد نالت إعجابك.. ق1ق1
أتمنى أن أبقى عند حسن الظن بندو1
و دمت سالمة
ض1
 

× A L M A

Gabriel, he had no one that he could talk to
فريق المجلة
المميزين ~
إنضم
2 يونيو 2018
المشاركات
2,968
مستوى التفاعل
11,528
النقاط
430
الإقامة
تما
الجنس
أنثى
توناتي
20
متواجد حاليا
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك أختي هايبارا ميانو؟!..آمل أن تكوني في تمام الصحة والعافية ^^.

قصتك جميلة والأجمل منها هو تلك الأنامل التي خطت هذه الخطوط ولوت أعناقها حتى تشكل فيها كلمات محملة بكم من المشاعر الذي يكتنفها الصدق في النصح للخلاص من أسرِ هذا الفيروس إن صح التعبير ..فلابد من مصل النصيحة حتى نتخلص منه ولا شك أن المصل لايستخرج إلا ممن أصيب بهذا الفيروس ..وهاأنت تؤكدين صحة هذه المعلومة بكلماتك الصادقة والمؤثرة فلايمكن أن يعالج اشخاص كهؤلاء إلا أناس قد وقعوا في نفس الهوة لكنهم إستطاعوا الخروج منها ((في الحقيقة يمكن.. لكن يجب أن يكون الشخص لديه قدرة على تقمص أوضاعهم حتى يفهم مشاعرهم فبتالي يستطيع إقناعهم بخطأهم ..لكن نادرا مانجد هكذا اشخاص ><"..لذا دائما نستعين بعد الله بأناس قد خاضوا التجربة ^^" )) ..على كل حال أعجبتني القصة وأسلوب السرد الخفيف على ملكة الفهم فلم أشعر بتكلف حينما كنت أقرأ لك ..

وهنا سأضع بعض الإقتباسات التي تلألأت في مقلتاي..




لاتتصورين كم أعجبني أسلوب صياغتك لهذه العبارة بالذات ..إستطعتي أن تهزي أوتار مشاعري بها .




في هذه العبارة توجد ثلاثة عوامل أستطعتي أن توالفيها بإحكام وإتقان وأعني بها الخيال وإنتقاءك للكلمات و صياغتك لهما فيها .




لايستطيع معرفة حبكة هذه الصياغة ومعرفة صعوبة صياغتها أيضا إلا أنامل قد جربت الكتابة .




بداية موفقة في السرد من حيث الإنتقال من عالم إلى آخر ..فلم تتعجلي في إيصال المشهد للمتلقي لتجعلي قبعة القش يظهر لك بعد أن فتحتي عينيك أعني أنك كنتي تتريثين فيه بواسطة بعض الإضافات الجميلة دون مماطلة ..أعجبني هذا كثيرا ^^.

وصدقيني يوجد مشاهد غيرها.. لكنني سأطيل الحديث إن ظللت أذكر الأخريات ><" .

وفي الختام بالفعل شعرت بمعاناتك لكن العبرة في النهاية السعيدة التي غمرتني بالسعادة ^-^.. وآمل أن تنتهي قصة كل أوتاكو كنهايتك..وأن يستنصحوا من خلال هذه التجربة فكما تقول الحكمة "إسأل مجرب ولاتسأل طبيب" .لذا آمل أن يحالفهم الحظ ويقودهم إلى هذه القصة حتى يتعظوا منها ^^.
وأعتذر على الإطالة (بالرغم أنني حاولت أن أوجز قدر ماأستطيع ><" )
وشكرا ~
مرحبا هيجيكاتا-كن بندو1
كيف حالك؟ ض1
آياياي.. لقد أخجلتني كلماتك خ1
أقصد.. كنت أعلم أن أسلوبي جميل هف33 (هذا ليس غرورا و إنما ثقة ضض1) لكن ليس إلى تلك الدرجة التي وصفته بها ش2
أنت أيضا قد أثار انتباهي أن ردك يزخر بالبلاغة ف9
كلماتك أنت أيضا موزونة و تصيب الهدف ض2
أتمنى أن أقرأ لك هم1
لقد كان جوهر القصة منذ البداية هو النصيحة ف9
فبحكم أنني شخص قد عانى من الاكتئاب أو نصف اكتئاب إن صح القول..
كان يكفي أن أسمع كلمات جميلة من أحدهم لتحل جميع مشاكلي، لكن لا، لقد تخطيت الأمر بمفردي، تجاوزت أحزاني بنفسي ز22
حسنا قد يتساءل أحدهم لماذا أحب شخصية هايبرا، و غيرها أحب ميكاسا من هجوم العمالقة و توكا من طوكيو غول.. السبب هو أنهن يشبهنني ض1
قلة الحديث.. برود المشاعر.. عبارات تصفني.. شكو00
ختاما، و بما أنني قد بدأت أقول أشياء غريبة لا معنى لها
أود شكرك على ردك الرائع بندو1
أسلوبك رائع نص1
و لا بأس بشأن الطول، فرد جميل كهذا تمنيت ألا ينتهي أبدا بكا4
دمت سالما

باي4
 

rose

الاعضاء ~
إنضم
24 مارس 2017
المشاركات
190
مستوى التفاعل
251
النقاط
81
العمر
14
الإقامة
من عالم الخيال
الجنس
أنثى
غير متواجد

● Alma
بعد التحيه والسلام
كيفك حبيبتي هايبارا انشاء الله بخير و صحه و عافيه
قصتك جميلة جدا وممتعة
و فيها كثير نصائح و لكن على الرغم من
قرأتي لهذه القصة لكن زادت رغبتي في خوض تجربة
زي هيك
فأنا اوريد أن اوقاتل العمالقة
و ادرس في صف كورو سينسي
و اعيش كثير مغامرات
المهم قصتك رائعه جدا و اسلوبك جدا ممتاز
و شكراً
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

المتواجدون الان في هذا الموضوع (الاعضاء: 0, الزوار: 1)


أعلى